مهما إختلفت المقاهي من كونها عائليّةً أو شبابيّةً، وبإختلاف المناطق، سواء كانت راقيةً أم شعبيّةً،تبقى الأغاني القديمة للمطربين الكبار صاحبة الكلمة العليا مهما برزت أغاني جديدة وعصرية. 

المقهى مكان للتسلية، وأحياناً للتخفيف من ضغوط الحياة، وكثيراً ما تكون الخيار الأول للقاء الأصدقاء بعد العمل.

ومع سرعة وتيرة الحياة، وعلى الرغم من أنّ الأغاني القديمة للعمالقة- مثل "كوكب الشرق" أم كلثوم و"العندليب الأسمر" عبد الحليم حافظ، وأيضاً السيّدة فيروز، ووردة الجزائريّة- قد مضت عليها عقود وأجيال، إلّا أنّ الكلّ يستمتع بها في المقاهي، ومن جميع الفئات العمريّة.

ففي مقاهي مصر، دائماً ما تكون أغاني الزمن الجميل مرتبطة بذاكرة الجميع، لتبقى مجموعة من الأغاني أساسيّة ولا غنى عنها في أغلبيّة الكافيهات، وسنستعرض أبرزها في ما يلي:

"يا حلو صبح"

أغنية دائماً ما نسمعها في المقاهي خلال الفترة الصباحيّة، وهي أغنية للمطرب محمد قنديل، سبق و قُدّمت في فيلم "شاطئ الأسرار" عام 1958 الذي قام ببطولته النجم عمر الشريف، والفنانة ماجدة، وهي من كلمات الشاعر مرسي جميل عزيز، وألحان محمد الموجي.

"إنشاالله ما أعدمك"

أيضاً، قنديل له أغنية مهمّة وكثيراً ما تُسمع في المقاهي المصريّة، وهي "إن شا الله ما أعدمك".

جددت حبك ليه لـ"أم كلثوم"

وهي أغنية لها قصة عاطفيّة شهيرة جمعت بين "كوكب الشرق" أم كلثوم، وشاعرها المفضّل والمقرّب منها أحمد رامي.

"هو صحيح الهوى غلاب"

 مدتها 55 دقيقة، و تعتبر من ضمن "الطقطوقات"، وكان أوّل ظهور جماهيري للأغنية في ديسمبر 1961، علماً أنّها من تأليف بيرم التونسي وتلحين زكريا أحمد.

"وصفولي الصبر"

 هو مقطع من ضمن 3 مقاطع لأغنية "ودارت الأيام" لـ"كوكب الشرق"، وقد غنّتها عام 1970. هي من ألحان موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب، وتأليف مأمون الشناوي.

"سواح"

للعندليب عبد الحليم حافظ أغانٍ كثيرة متنوّعة بين المقاهي، ولكن كثيراً ما تكون أغنية "سواح" حاضرة، وهي من كلمات محمد حمزة، وألحان بليغ حمدي.

"على حسب وداد"

يظلّ العندليب حاضراً بأغانيه رغم مرور عقودٍ على رحيله.

وأغنية "سواح" التي كانت كلماتها للشاعر محمد حمزة، وألحان بليغ حمدي، تبقى حاضرة بين الجميع، شباباً وكباراً وعشّاقاً أيضاً.

"جارة القمر"

 معظم أغاني السيدة فيروز هي ذات علامة أساسيّة في المقاهي المصريّة، ولا تتوقّف أبداً، بحيث يصدح صوتها غالباً بأغنية "جارة القمر".

"بنت الشلبية"

وبالرغم من أنّ أغنية "بنت الشلبية" للسيدة فيروز تحمل كلمات لا يعرفها المصريّون، لكنّها تيمة أساسيّة في الكثير من المقاهي.

"قالولى هان الود عليه"

ولا تستغرب عندما تجد أغاني موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب الذي غنّى منذ ثلاثينيّات القرن الماضي، تصدح في المقاهي، فتجد شباباً وكباراً في السن يغنّون "قالولي هان الود عليه".