فاجأ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، كميناً شرطيّاً وقت مدفع الإفطار أمس الأربعاء، في أحد شوارع القاهرة، حيث قام بمصافحة الأفراد والضبّاط والجنود، ثمّ فتح إحدى الوجبات المعلّبة، وطلب من عناصر الشرطة الإنضمام إليه لتناول الإفطار. 

يعشق الزيارات المفاجئة لمواقع الشرطة والجيش

لا يتوقّف السيسي عن زياراته المفاجئة لمناطق شرطيّة أو عسكريّة، والكثير من مواقع العمل في المشاريع القوميّة.

فمرّة يذهب لطلاب الكليّة الحربيّة في الفجر لتناول الإفطار معهم، ومرّة أخرى يتوجّه إلى مناطق عمل "جبل الجلالة" وقت الإفطار في يوم الجمعة، والذي يعتبر إجازةً رسميّة.

الكمين موجود في إحدى الطرق التي يسلكها السيسي أحياناً من منزله إلى القصر الجمهوري

يبدو أنّ الزيارة كانت غير مرتّبة، لا سيّما أنّ هذا الكمين موجود في إحدى الطرق التي يمرّ فيها السيسي من قصر الإتحاديّة، مقرّ عمله في ضاحية مصر الجديدة، إلى منزله في منطقة القاهرة الجديدة.

وزارة الداخليّة لم تكن على علم بالزيارة...حتى يتعرّف على جديّة الكمين وقت الإفطار!

قال مصدرٌ أمنيٌّ رفيع المستوى: "وزارة الداخليّة لم يكن لديها علم بهذه الزيارة، فأفراد الكمين كانوا يقومون بعملهم قبل الإفطار، وجزءاً منهم كان في فترة الراحة. وفي موعد الإفطار، تتمّ المبادلة بين الجنود والضبّاط، فبعضهم يستكمل الخدمة بالشارع، والبعض الآخر يتناول الإفطار".

وأوضح المصدر أنّ الأطعمة في الشهر الكريم تأتي من نادي الشرطة، وتكون طازجةً ومطبوخة ومعلّبة للجنود والضبّاط على حدّ سواء.

وتابع المصدر: "من الواضح أنّ الرئيس يقوم بزياراتٍ مفاجئة للكثير من المواقع، ويبدو أنّه اختار الكمين بدون تنبيهنا".

السيسي تناول "فاصوليا خضراء وتمراً وأرزّاً ودجاجاً"

الوجبة التي فتحها السيسي تتألف من الأرز، الفاصوليا أو البسلة المطبوخة، وإمّا الدجاج أو اللحم، مع 6 حبات تمر، وزجاجة عصير معلّبة.

وقام السيسي وقت الإفطار بعد فتح العلبة، بتقديم بعض المأكولات للجنود والمارّة، الذين حضروا لمصافحته.

فهناك من نال "تمراً"، وهناك من فاز بـ"العصير"!

"تعالوا يا ولاد سلموا ع الريس"

وعندما دخل السيسي الكمين وسط استمرار حركة السيارات المارة، أشار إلى الجنود الواقفين في الخدمة، وهو يقول لهم "تعالوا"، إتّضح صوت يبدو أنّه قائد الكمين، متحدثّاً للجنود: "تعالوا يا ولاد سلموا ع الريس".

"عايزين نسلم إحنا كمان".. طلب لأسرةٍ مرّت بجوار الكمين

وعند الإفطار، دخلت أسرة مكوّنة من أب وأم، وفتاتين وطفل صغير، كانت تمرّ بالسيارة، حيث قالت الأم: "عايزين نسلم إحنا كمان ع الريس"، ليرحّب بهم، ويقوم بإعطائهم بعض المأكولات، قائلاً: "خدوا اكسروا صيامكم".

أحد المارّة من الرجال دخل وصافح السيسي، وتبادلا القبلات، وهنا قال له الرئيس:"إنت لحقت تشرب سجاير"!