حين زار عددٌ من الباحثين جزيرةً صغيرة غير مأهولة في وسط المحيط الهادئ، تفاجأوا بالعثور على 38 مليون قطعة قمامة جرفتها الأمواج إلى شواطئها، لتشكّل بذلك أكبر نسبة نفايات تتجمّع في مكانٍ واحد في العالم!

ومعظم ما كان بين أكوام النفايات هذه على جزيرة "هندرسون"، يُصنّف تحت خانة البلاستيكيّات، كفراشي الأسنان والأكياس وألعاب الأطفال وغيرها.

و تقع جزيرة "هندرسون" ما بين نيوزيلندا وتشيلي، بحيث تمّ تصنيفها كموقع للتراث العالمي من جانب منظّمة الـ"يونيسكو".

هذا و قالت الكاتبة الرئيسيّة للتقرير حول الموضوع، العالمة جينيفر لايفرز من جامعة "تازمانيا" للأبحاث، بأنّ الجزيرة تتمركز على رأس دوّامةٍ من التيّارات التي تقوم بإلتقاط وإحتجاز القمامة العائمة.

وكانت السيّدة لايفرز قد مكثت لمدة 3 أشهر في "هندرسون" برفقة 6 علماء آخرين في عام 2015، بهدف كتابة هذا التقرير، بحيث تبيّن أنّ وزن النفايات وصل إلى 17.6 طنّاً، وأكثر من ثلثيْها مطمور تحت الرواسب البارزة على الشاطئ.

أمّا بشكلٍ يوميٍّ، فتنجرف حوالي 13 ألف قطعة من القمامة نحو شاطئ الجزيرة التي تبلغ مساحتها 10 كيلومتراتٍ طولاً و5 كيلومتراً عرضاً، مهدِّدة حياة بعض الحيوانات التي تعيش هناك والبيئة عموماً.