هل أنت حزين؟ مكتئب؟ تشعر بأنّ كل شيء ينهار على رأسك؟

إطمئن، لست وحدك!

جميعنا نمرّ بهذه الحالة من آنٍ لآخر، وفي هذا المقال نقدّم لك "روشتة" التعافي من "مود" الإكتئاب:

نزهة قصيرة قد تجعلك تشعر بتحسّن كبير

على كورنيش البحر، أو في واحدة من الحدائق، أو حتى في شارع منزلك، نزهة لا تزيد عن نصف ساعة قد تجعلك في مزاج أفضل.

أكتب أكثر عن الأشياء التي تضايقك

هذه طريقة يعتبرها الكثير من علماء النفس، أحد طرق الخروج من المزاج السيّئ. حاول أن تفرّغ الشحنات السلبيّة التي في داخلك، بالكتابة.

في الرقص حياة

هذه ليست نصيحة هزليّة! للرقص مفعول سحري في تحسين مزاجك، فلا تتردّد!

إسمع موسيقى مختلفة

لا شكّ في أنّ الموسيقى ستحسّن مزاجك، ولكن حاول أن تختار نوعاً مختلفاً من الموسيقى، يلهيك إستكشافه عن ما يضايقك.

إنشغل بأصدقاء الطفولة وحكاياتهم

إبحث عن أصدقائك القدامى والتقيهم.

الحالة التي سيحدثها هذا اللقاء، والمواضيع التي ستتحدّثون بها والذكريات التي ستستعيدونها، ستنسيك أي شيءٍ يضايقك.

الأكل هو كلمة السر

شجّع نفسك للصبر على أحزانك من خلال تناول طعامك المُفضل. 

للأكل وقت الأحزان مفعول السحر!