بعد السخرية والتعليقات المضحكة على جلست تصوير المصرية سارة سلامة... جاء دور المغني اللبناني وائل كفوري.

صور ألبوم كفوري الجديدة تحولت إلى مادة للسخرية والضحك بغضون ساعات  على مواقع التواصل الإجتماعي.

المصور أو المدير الفني لصور الألبوم قرر أن يركز بطريقة ما على صدر وائل كفوري، فأصبح "صدر وائل" حديث السوشال ميديا فور انتشار الصور.

ورافقت هذه التعليقات إنهيارات للفتيات اللواتي وجدن صور وائل الجديدة مثيرة وجميلة.

في التالي كانت أبرز التعليقات:

عاجل عاجل...هيستيريا وطوارئ في المستشفيات!

وائل يحتاج إلى حمالات صدر

الوضعية تذكرنا بجلسات تصوير أخرى

التشبيه قاتل

لكن وائل يستحق الإنهيار لأنّه ما زال يبدو كما هو منذ 12 سنة!

وأخيراً، كان لا بد من هذه الإضافة