يعتبر الدوري الإنكليزي هو الدوري الأصعب، والأكثر متابعةً في الدوريات الأوروبيّة.

كما أنّه شرف للعرب بأن يكون هناك أكثر من لاعبٍ عربيٍّ في هذا الدوري وسنذكر أبرزهم في ما يلي:

محمد صلاح - نادي "ليفربول"

هو لاعب مصري إستطاع أن يصعد مع المنتخب المصري إلى كأس العالم، بعد غياب 28 عاماً، كما أنّ دوره مؤثّر في نادي "ليفربول" ويلعب في مركز الهجوم.

سام مرسي - نادي "ويجان"

نصف مصري والنصف الآخر إنكليزي، لكنّه فضّل أن يكون لاعباً في المنتخب المصري، ويلعب في مركز وسط الملعب.

أحمد المحمدي – نادي "آستون فيلا"

محترف منذ وقت طويل في إنكلترا.

بدأ في "سندرلاند"، ثم "هال سيتي"، ثمّ انتقل بداية هذا الموسم إلى نادي "أستون فيلا".

محمد النني – نادي "أرسنال"

إنتقل من نادي "بازل" السويسري إلى نادي "أرسنال"، ورفض أن يتركه هذا الموسم وينتقل إلى نادي "ليستر سيتي"، ويلعب في مركز وسط الملعب المدافع.

أحمد حجازي – نادي "ويست بروميش"

بعد فترة احترافٍ في نادي "فيورنتينا" الإيطالي نتجت عنها إصابة برباطٍ صليبي، ليعود إلى النادي "الأهلي" المصري، عاد من جديد للإحتراف هذا الموسم في إنكلترا، ويلعب في مركز المدافع.

رمضان صبحي - نادي "ستوك سيتي"

إنّه لاعب النادي "الأهلي" المصري الذي فضّل الإحتراف على بقائه في النادي، وهو يعاني من أنّه ليس أساسيّاً مع الفريق، ويلعب في مركز المهاجم.

سفيان بوفال – نادي "ساوث هامبتون"

يحمل الجنسيّتيْن المغربيّة والفرنسيّة، لكنّه يلعب في منتخب المغرب، وقد بدأ مشواره الكروي في نادي "ليل" في فرنسا، ويلعب في مركز الهجوم في "ساوث هامبتون".

عبدالحميد صبري – نادي "هدرسفيلد تاون"

لاعب مغربي، يلعب في مركز وسط الملعب، وانتقل من الدوري الألماني إلى الدوري الإنكليزي، ويبلغ من العمر 20 عاماً.

رياض محرز – نادي "ليستر سيتي"

لاعب جزائري، يعلّق عليه الجمهور الجزائري آمالاً كبيرة مع المنتخب الوطني.

كاد ينتقل في بداية الموسم إلى نادي "برشلونة"، لكن لا أحد يعلم سبب تعثّر المفاوضات بعد ذلك.

وقد حصل محرز على لقب "أفضل لاعب" بالدوري الإنكليزي العام قبل الماضي، بعد حصول "ليستر" على الدوري الإنكليزي.

سليمان سليماني – نادي "ليستر سيتي"

هو لاعب جزائري إنتقل إلى "ليستر سيتي" العام الماضي وتألّق في بداية مشواره مع "ليستر".

لكنّ الإصابة كانت السبب في ابتعاده فترةً لا بأس بها عن الملاعب، وهو يلعب في مركز الهجوم.