أثار الشيخ  الأزهري في مصر أنس السلطان جدلاً على مواقع التواصل الإجتماعي بسبب فتوى قال بها أن الشطاف يُفطر الصائم. 

وجاء في الفتوى أن اندفاع مياه "شطاف الحمام" بقوة من شأنه إفطار الصائم ما أثار الجدل بين رجال الدين وبين الجمهور وما دعى إلى مطالبة عدد كبير من الناس أن يتم وضع حدود للأشخاص الذي يحق لهم الإفتاء.

 قال الشيخ في الفيديو إن ماء "الشطاف" لو "اندفع بشدة ودخل من فتحة الشرج إلى الجوف ... فإنه يبطل الصيام"، ونصح الجميع أن يستخدموا الشطاف بهدوء وتروي ودون اندفاع الماء. 

وقال الشيخ أن "أي شيء يدخل الجسم من الفم أو الأنف أو الأذن أو القُبل بالنسبة للمرأة أو الدُبر بالنسبة للرجل والمرأة ... يفسد الصيام"، بالتالي إن الماء الذي يدخل من الشطافة يُقسد الصيام أياضً. 

أثار هذا الأمر حفيظة العرب والمسلمين ومستعملين الشطافات حول العالم اذا أن الشطافة أصبحت جزء لا يتجزأ من عادات المسلمين ومن عناصر بيوتهم. 

وهذا ما قالوه عبر تويتر. 

سكور الحرام يزداد مع الشطافة

هذا الشاب يخاف من الشطافة أكثر من حية الكوبرا

السؤال الذي حيَر العلماء!

إلا الشطافة!

الحل المؤقت

عن شطافات منازلنا

الخلاصة..