علقت المديرية العامة للدفاع المدني على تغريدة شاب يُسيئ لعناصرها وقالت أنها ستحاسبه قانونياً بسبب تغريدة نشرها على فيديو لمهاجر أفريقي ينقذ طفلاً من مبنى بيديه العاريتين. 

الشاب عايض الزايدي نشر الفيديو معلقاً: "ليته يعطي دورات تدريبية لأفراد الدفاع المدني في كيفية صعود (المباني) لإنقاذ المصابين في أوقات فراغهم بدل جلوسهم لكبسات المندي". 

يشار إلى أن كبسات المندي نوع من الطعام الذي يتألف من الأرز والدجاج، وهو من الأطباق المحبوبة في السعودية.

وسرعان ما ردّت مديرية الدفاع المدني عليه قائلة "تم رصد التغريدة وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيالها".

وقد انتشر في وقت سابق فيديو لشاب عشريني من مالي تسلّق واجهة أحد المباني في باريس، لإنقاذ طفل يبلغ من العمر 3 سنوات كاد أن يسقط من الطابق الرابع.

وكان المهاجر الأفريقي يتجول في الشارع حين رأى أشخاص متجمهرين بسبب طفل يتدلى من أحد المباني في باريس.

 فما كان على المهاجر إلا أن تسلق المبنى في دقيقة واحدة وأمسك بالطفل  بينما كان أحد الجيران في شرفة مجاورة يحاول منعه من السقوط.

لكن الشاب لم يعرف أنه سيسبب بمشكلة لأحد المغردين في السعودية بعد إهانة عناصر الدفاع المدني. 

هذا وقد أثارت التغريدة  ردود فعل في السعودية، حيث أتت الآراء متباينة. 

"هذا رأيه وحر فيه"

البعض اعتبر أن التعميم خاطئ ويظلم بعض العناصر

ونشر البعض تغريدات أخرى مثيرة للجدل للمغرد نفسه

"اللي ما ربوه أهله تربيه الدولة"

البعض نشر صور تشيد بأعمال الدفاع المدني

لكن البعض أكد ان الدفاع المدني بحاجة لدورات تدريبية مكثفة

يجب أن نترك مساحة للإنتقاد بدون معاقبة

البعض اقترح بديلاً لرد الدفاع المدني

أما البعض فطالب بمعاقبته