أثار برنامج "Take me out - نقشت" الجدل عدة مرات منذ موسمه الأول بسبب جرأته وأدوار الفتيات فيه وايحاءاته الجنسية. 

آخر محطاته المثيرة للجدل، كانت اختيار نجمة البرنامج (إيفونا) شاب مظهره "لا يليق بها" بحسب تعليقات المجتمع.

ويقوم برنامج نقشت الذي تبثه قناة LBC وLDC على وجود عدد من الفتيات اللواتي يُعرض عليهن عدد من الشباب وواحدة منهن "تنقش" معها وتخرج في موعد معه أحد الشباب بحسب قرارها وقراره. 

وبما أن البرنامج سينتهي الأسبوع المقبل...نقدم لكم أسوأ اللحظات التي مرت في البرنامج. 

ظهور الناس على حقيقتهم ونعت إيليو، الشاب الذي اختارته إيفونا، بأبشع الأوصاف فقط لأنه أقصر منها

اضطرت ايفونا أن تنشر فيديو لها تدافع فيه عن ايليو. 

المشتركة ميليسا تقبل شاباً قبلة فرنسية أصيلة

الفكرة أنه كان يريد أن يقول شيئاً قبل أن تهاجمه ميليسا وتقبله.

عندما تعرّضت ايفونا للتحرش وكان واضحاً أنها منزعجة

رغم أن البرنامج على الأغلب محضر مسبقاً، إلا أن لغة جسد ايفونا لم تكن مرتاحة حين لمسها الرجل وقبلها بالقوة. 

إظهار المرأة اللبنانية بصورة سيئة بسبب الإيحاءات الجنسية الزائدة

هبوط لدرجة متدنية. 

استخدام مظهر الشباب أو تصرفاتهم للسخرية منهم

البرنامج نفسه قائم على السخرية من مظهر الشباب وتصرفاتهم وإذلالهم في بعض الأحيان، لذلك نهاية قصة إيفونا الحسناء مع شاب أقل منها جمالاً لا تعوّض عن عدد المرات التي سخرت فيها المشتركات من الشباب.

بس الشباب "حطو نفسهم في مواقف بايخة" للحقيقة.

البرنامج يعزز فكرة أن المرأة بحاجة لرجل ويجب أن تتكبد عناءً كبيراً كي تصل له

لكن البرنامج في أوقات كثيرة كسر الصورة النمطية للمرأة

وصّل البرنامج العديد من الرسائل بينها أن المرأة يجب أن تكون حرة ومستقلة وهي صاحبة الإختيار في اختيار الشريك اذ كانت الفتيات ترفضن المشتركين الشبان المتكبرين والمسيطرين والذين يتمتعون بصفة ذكورية على الأخص. 

الشاعر الذي كتب لسلمى شعراً مهيناً للمرأة

على الرغم من أن الفتيات تقصفن جبهات الشباب بشكل دائم وخاصة الذكوريين منهم، إلا أن بعضهم يقصفون جبهة الفتيات بدورهم ويوجهون إليهم عبارات تهين المرأة بشكل عام كشعر سلمى والسترينغ. 

التوقعات الوهمية للموعد الأوّل

حين تخرج الفتاة في موعد مع شاب، يكون عادة الموعد خارج التوقعات العادية فنراهما مرتاحان كثيراً وتصبح الأمور بينهما حميمة وغير متوقعة. 

والموعد الأول يحصل عادة في أماكن غريبة بعيدة كل البعد عن الموعد الأول الطبيعي كالشاطئ أو اليخت أو غيرها من الأمور. 

الشاب الذي خلع ملابسه ليُثبت رجولته

قال الشاب أن موهبته هي خلع الملابس بسرعة قصوى!