تظاهر حارس مرمى تونس معز حسن بأنه تعرّض للإصابة كي  تسنح للاعبين الصائمين في منتخبه فرصة للإفطار. 

وقد اعترف مدرب  المنتخب التونسي لكرة القدم نبيل معلول بأنه طلب من حارس مرمى تونس أن يتظاهر بالإصابة خلال المباراتين اللتين خاضهما ضد البرتغال في 29 مايو (2-2)، وضد تركيا (2-2) في الأول من يونيو كي يتمكن لاعبي المنتخب من كسر صيامهم بسرعة.

وقال معلول أنه طلب شخصياً من معز السقوط أرضاً والتظاهر بالإصابة كي يفطر اللاعبين والفريق الفني لكن الأمر لم يسر بشكل جيّد في المباراة الأولى.

وأضاف المدرب قائلاً أنه من الصعب البقاء 16 ساعة بدون مياه خاصة أن لديهم حصتين تدريبيتين لكنهم تأقلموا.

وكان حارس المرمى يقع أرضاً فجأة فيتوجه فريق طبي للتأكد من صحته وفي ذلك الوقت يتمكن زملاؤه والفريق الطبي بشرب المياه وأكل تمرة. 

وأكد المدرب أن اللاعبين لا يعانون من مشاكل صحية خلال رمضان ولا يوجد مشكلة في ذلك لكن المشكلة الأساسية ستقع بعد رمضان لأن عضلاتهم ستكون متعبة بعض الشيء. 

وافتخر البعض بما فعله حارس المرمى

واعتبروه حنكة وذكاء

البعض انزعج لأنه "كذب"

المزيد من الممتعضين الذين لا يرون الإجابية في أي تصرف

ماذا عن حارس المرمى؟

"تصرف شهم"

والخلاصة!!