لاحظ المشاهدون على مواقع التواصل الإجتماعي نسْخ مشاهد وشخصيات مسلسل ولد الغلابة من مسلسل بريكينغ باد الشهير. 

وقد بدأ الأمر في بوستر العمل بحيث أن بطل ولد الغلابة أحمد السقا يرتدي نظارات ولديه جرح على أنفه أيضاً.

ثم استمر الأمر بالأحداث وعمل الشخصية الرئيسية التي تتشابه كثيراً مع شخصية وولتر وايت من بريكينغ باد اذ أن المسلسل يدور حول عيسى الذي يعمل مدرس وسائق لدى أحد رجال الأعمال فتُجبره الظروف على العمل في الممنوعات ليسّد فقره. 

فيدور مسلسل بريكينغ باد حول معلم كيمياء يتم تشخيصه بمرض السرطان في المرحلة الثالثة ويعرف أن الوقت الباقي من حياته عامين فقط فيقوم باللجوء إلى مهنة صنع المخدرات وبيعها ليضمن مستقبل جيد لزوجته و
أبنه.

تتشابه مشاهد عديدة وحوارات كثيرة بين مسلسل ولد الغلابة وبريكينغ باد خاصة مسلسل وقوف عيشى وزوجته أمام كميات انقود. 

هذا الأمر  أغضب الجمهور لكن ما أغضبهم أكثر هو عدم الحرفية في التقليد فالمخرج الأردني رفيقي عساف ضايقه أن مشهد ولد الغلابة لا يملك جودة وحرفية أو رمزية مشهد بريكينغ باد الذي كان فني بكل المعايير والذي يرسل رسائل عديدة للمُشاهد ما جعله مشهد أيقوني في الدراما الأميركية والعالمية.

وقد أثار الأمر هجوماً على بطل المسلسل أحمد السقا والمخرج محمد سامي وقد دعا البعض لملاحقة القائمين على العمل قانونياً. 

والت غلابة

النسخة المصرية من Breaking Bad

تعب وشقاء!

التشبيه قاتل

الخلاصة!