ما زال الفرعون المصري محمد صلاح في تقدّمٍ مستمرٍّ كي يترّبع على عرش الدوري الإنكليزي، متقدّماً على أشهر نجوم كرة القدم في العالم وهو ما يثبته يوماً بعد يوم.

بعد مرور 14 جولة على انطلاق المسابقة، يواصل صلاح مسيرة التألّق مع فريقه "ليفربول"، حيث رفع رصيده التهديفي إلى 12 هدفاً هذا الموسم، ليتصدّر قائمة الهدّافين بعدما فضّ الاشتباك مع هاري كين، مهاجم "توتنهام هوتسبير الذي سجّل 10 أهداف.

وبهذا، يكون محمد صلاح قد سجّل أكثر من عدد أهداف ميسي وكريستيانو رونالدو ونيمار في جميع البطولات خلال الموسم الجاري!

وبعد  الثنائية التي سجّلها أمام "ستوك سيتي" في المباراة التي جمعت بين الفريقيْن مساء أمس، الأربعاء، لحساب الجولة الـ 14 من الـ"بريميير ليغ"، يكون بذلك قد عاد مرة أخرى إلى صدارة ترتيب هدّافي الدوري الإنكليزي،

وبالتالي، يكون قد حقّق  الحصيلة نفسها تقريباً التي بلغها لويس سواريز في المباريات الـ18 الأولى له في موسمه الأخير مع "ليفربول" (2013-2014).

وعادل محمد صلاح عدد أهداف الأرجنتيني ليونيل ميسي، هدّاف "برشلونة" الذي سجّل12 هدفاً خلال الموسم الجاري من الدوري الإسباني.

وقد تشير الأرقام إلى أنّ "ليفربول" وجد في صلاح بديلاً مميّزاً عن المهاجم الأوروغوياني، الهدّاف لويس سواريز الذي ترك صفوف الفريق في عام 2014 لينتقل إلى نادي "برشلونة" الإسباني.

هذا وبات النجم المصري مرشّحاً ليصبح أيقونة في "الآنفيلد رود" في حال نجح في قيادة "ليفربول" إلى بطولة الدوري الإنكليزي أو بطولة دوري أبطال أوروبا.

كما وتمكّن صلاح من أسر قلوب عشّاق كرة القدم في كلّ المحافل ولا سيّما على منصات التواصل الإجتماعي:

يستحق الكرة الذهبية

صلاح يقدّم موسماً استثنائيّاً

مسجّل أهداف رائعة

نفعل أي شيء لأجله

ماذا فعل جمهور "ليفربول"

أهزوجة محمد صلاح في المدرجات