تحوّل الملاكم السوري مانويل الشعار إلى أسطورة ألمانيّة بعدما حقّق إنجازاً غير مسبوق للرياضة الألمانيّة لم يحصل منذ 85 عاماً، على الرغم من تعرّضه لمحاولة اغتيالٍ على باب أحد المطاعم العربيّة وإصابته بطلقاتٍ ناريّة في المعدة السنة الماضية. 

وفاز الشعار (33 عاماً) على الروسي ألكسندر يوستينوف (40 عاماً)، ببطولة العالم في الملاكمة للوزن الثقيل (WBA) بالنقاط بإجماع القضاة، في المباراة التي أُقيمت في مدينة أوبرهاوزن الألمانيّة.

النجوميّة التي نالها مانويل الشعار وإسمه الحقيقي هو محمود، ذكّرتنا بفيلم "النمر الأسود" الذي جسّد فيه الممثل الراحل احمد زكي دور البطولة. 

وكأنّ الشعار أعاد تجسيد قصة الفيلم على أرض الواقع من دون أن يعلم، حيث روت تفاصيل الفيلم معاناة المواطن المصري الذي يلجأ إلى ألمانيا بحثاً عن لقمة العيش ويجد في رياضة الملاكمة سبيلاً ليصبح بطلاً متألّقاً في الإعلام الألماني.

ويعيش مانويل الشعار في ألمانيا منذ 27 سنة بعد فرار أسرته من الحرب الأهليّة اللبنانيّة نتيجة مقتل والده خلال موجة العنف الدائرة. 

والشعار الذي وُلد لأب سوري وأم لبنانيّة عاش طفولته منذ  سن الرابعة بين برلين ومدينة أيسن، قبل أن يستقرّ حاليّاً في مدينة "كولن" الألمانيّة.  

هي ليست المرّة الأولى التي يتوّج فيها بطلاً

وقد نشر حساب WBA أكثر من صورة من التتويج الجديد

ألف مبروك