ألغت الإحتفال وهي ترتدي فستان زفافها قبل وصول الضيوف إلى الفندق بساعات قليلة!

قبل دقائق من حفل زفافها، ألغت المذيعة المصرية مي حلمي حفل زفافها من نجم "أراب آيدول" محمد رشاد، من دون إعلان الأسباب. 

هذا النبأ الصادم أدى إلى الكثير من التحليلات والإشاعات، لكن الخبر الأكيد هو أن العروس ألغت حفل الزواج وهي ترتدي فستان زفافها وبعد أن قامت بجلسة التصوير مما يدل على أن ظرفاً طارئاً أدى إلى هذا القرار. 

البعض قال إن السبب هو دخول خالة العريس إلى جناح العروس مع أطفالها وإصرارها على أن يقوم مصفف الشعر الخاص بمي بتصفيف شعر بناتها! 

البعض الآخر اعتبر أن السبب هو خلاف بين الأهل على "القائمة" أو الممنقولات والتقديمات للعروس. 

أما البعض الآخر فاعتبر أن مي نشرت الكثير من الفيديوهات على انستاغرام وأن ما حصل هو "عين حسد" أصابتها. 

تم نقلها إلى المستشفى

وانتشرت صورة في الساعات الماضية لمي وهي على فراش المستشفى، مع أنباء عن إصابتها بجلة في القلب، ورجحت الإعلامية ريهام سعيد أن الحزن هو السبب وأن العروس لم تحتمل الألم. 

تبقى الحقيقة الوحيدة هي أن المسكينة "انكسر قلبها" على أمل أن تعود المياه إلى مجاريها وأن تفرح بزفافها عن قريب. 

محمد رشاد يرد على ريهام سعيد: "بنحاول نوصل لحل"

وانهالت تعليقات المغردين على تويتر

كسرة القلب تعمل أكتر من كده

البعض اعتبر أن العروس "قليلة أدب"

الحق على الأهل

هتتخانق على بوتاجاز وثلاجة؟