سرعة الغضب من الصفات غير المحمودة في الإنسان، لكن بعض الناس والمواقف تستفزنا لأقصى حد فنصل لمرحلة الغضب وحتى إلى الجنون!

اعترفوا أنكم مررتم بهذه الحالة من قبل! 

في التالي 5 مواقف تختبر صبرنا وغضبنا، فإذا مررتم بها وتمكنتم من السيطرة على مشاعركم، فهذا يعني أنكم قادرين على الإحتمال لأقصى الحدود.  

1- تتحملون الشخص الذي يمضغ بصوت عال

هناك دائماً هذا الشخص الغريب الأطوار الذي ينكّد عليكم عندما تتناولون الطعام بسلام، وذلك لأنه يمضغ بشكل فظيع ويصدر أصواتاً مزعجة.

عليكم ضبط أعصابكم للدرجة القصوى في هذه الحالة للإمتناع عن ضربه!

تبتسمون في وجه من يكذب عليكم

ليس هناك أسوأ من أن يكذب شخص في وجهك وأنت تعلم بذلك. بدلاً من الدخول في جدال لا طائل منه، تبتسم في وجهه وتمشي بعيداً.

يا كذاااب

تقفون مجدداً بعد الفشل ولا تستسلمون

كلنا عرضة للفشل لكن هذا لا يعني أنها نهاية الدنيا. الناس نوعان: نوع ضعيف ويستسلم عندما يقع، ونوع آخر لديه قدرة هائلة على الإحتمال فيقف من جديد كل مرة إلى أن يحقق النجاح.

قادرون على خوض المغامرة من دون خوف

المغامرات سواء أكانت في الحياة اليومية أو حتى في المنافسات وبرامج الالعاب تختبر قدرة الشخص على الصبر واحتمال الظروف القاسية وصولاً إلى الفوز. 

المثال على قدرة الإحتمال الهائلة هو الشيفية الذين يشاركون في برنامج "دبّر أكلك" الذين يصطادون مكونات طعامهم ويطهون أشهى الأطباق وأصعبها وهم لا يملكون شيئاً سوى سكين! 

إذا كنتم من عشاق المغامرة تابعوا البرنامج كل يوم أحد الساعة السابعة بتوقيت السعودية بدءاً من 28 أكتوبر.

وجدتم الإجابة على سؤال "متى نفرح بك"؟

السؤال الأبدي الحشري والمزعج الذي يلعب على أعصابنا "متى نفرح بك" لم يعد يؤثر بك. 

إذا كنت صاحب قدرة احتمال  عالية، فهذا يعني أنك وجدت إجابة كافية ووافية لكل من يسألك هذا السؤال.

للمزيد من الأمثلة عن القدرة على الإحتمال والمغامرات، تابعونا على Quest  عربية.