نحن على أبواب انتهاء عام 2018 وقد شهد هذا العالم تغيرات كبيرة على المستوى السياسي والإقتصادي والإجتماعي عامة وعلى مستوى العالم الإفتراضي خاصة.

مع مرور الزمن لاحظنا تطور أكبر ونشاط أكبر في العالم الإفتراضي حيث كثرت الأخبار المثيرة للجدل، وتزايد انتاج الصور المتحركة والمضحكة، وارتفعت نسبة المشاهدة على الفيديوهات عامةً وأفلام البورنو خاصة. 

وفي وقتٍ لم نكن نعرف فيه معلومات كبيرة عن مشاهدي الأفلام الإباحية وما يحركهم، أصبح بإمكاننا أن ندخل عقل مشاهد الأفلام الإباحية وأفكاره المنحرفة عبر الوسائل الذي قدمها لنا العالم الإفتراضي.

فقبل أن ينتهي هذا العام، نشر موقع بورن هاب للأفلام الإباحية تقريره السنوي الذي قدم لنا حقائق عن عقل المشاهدين حول العالم وما يحرك شهوتهم الجنسية من غرائز مع تقدم السنوات. 

وهذه هي الحقائق التي قدمها التقرير عن العرب.

ميا خليفة اللبنانية ما زالت تتربع على عرش الأفلام الإباحية رغم أنها تركت الكار

احتلت الممثلة الإباحية اللبنانية الأصل ميا خليفة المرتبة الثانية من حيث الممثلات الأكثر بحثاً على الموقع الإباحي. 

سبقتها الممثلة ستورمي دانيالز واحتلت في المرتبة الأولى وذلك بسبب الفضيحة المدوية التي أطلقتها عن علاقتها السابقة مع ترامب.

وتعتبر ميا خليفة أكبر الممثلات الإباحية على الرغم من أنها عملت في المجال لثلاثة أشهر في نهاية عام 2014.  

الكلمات الأكثر بحثاً على الموقع هي "عرب" و"المثليات"

الأفلام الإباحية التي تضمن عرب كانت الأكثر شهرة في الجزائر وتونس وليبيا والسودان والصومال واليمن والإمارات العربية المتحدة.

أما الأفلام الإباحية التي تضمن مثليات كانت مشهورة في المغرب ومصر والمملكة العربية السعودية والعراق وسوريا والأردن ولبنان.

وفضل المستخدمون في عمان الأفلام التي تضمنت شخصية "الأم المثيرة" بالإضافة إلى أن المستخدمين في موريتانيا فضلوا الأفلام التي تضمنت أعراق مختلفة.

النساء يشاهدن البورن بنسبة أقل من الرجال في العالم العربي

نسبة المشاهدين الإناث في العالم العربي أقل من معدل المشاهدة العالمي الذي يبلغ 29%.

وقد كانت نسبة الزوار الإناث في الخليج  منخفضة جداً مقارنة بمعدل المشاهدة العالمي.

سيتوقف كل شيء في العالم الا الأفلام الإباحية!

بلغ إجمالي عدد الزيارات إلى موقع بورن هاب 33.5 مليار خلال عام 2018 ، بزيادة قدرها 5 مليار زيارة من عام 2017. 

وبلغت الزيارات اليومية لـلموقع أكثر من 100 مليون ، وفقًا للتقرير.

ولا تزال الولايات المتحدة الأميركية هي البلد التي تتمتع بالنسبة الأكبر من المستخدمين الناشطين على الموقع.

ويستمر فيديو كيم كارديشيان الجنسي  أحد مقاطع الفيديو الأكثر مشاهدة على الإطلاق على الموقع ليحقق رقماً قياسياً في تاريخ الأفلام الجنسية.

الكلمات الأكثر بحثاً عالمياً

وبحسب تقرير الموقع الأكبر للمحتوى الجنسي على الإنترنت، فإن المواضيع الجنسية التي حركت البحث على بورن هاب عند المشاهدين تعلقت بشكل كبير بما يحدث حولهم وبثقافة البوب السائدة.

فكانت لعبة فورت نايت ثاني أكثر الكلمات بحثاً على الموقع. 

بالإضافة إلى ذلك ، تأثرت حركة المستخدمين على الموقع بشكل مباشر بالأحداث الرياضية الكبيرة. على سبيل المثال ، خلال كأس العالم 2018 ، تراجعت حركة المستخدمين على بورن هاب   في المغرب ومصر على التوالي بنسبة 40٪ و 33٪ كلما لعب فريقهما.