ينتظر اللبنانيون واللبنانيات الفرصة كي ينقسموا على موضوع معين يُثير جدل السوشال ميديا فيما بينهم. 

وكان الموضوع هذه المرة زواج فتاة لبنانية بفلبينية وانتشار فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي أثناء احتفالهما بالظواد أمام وجود الأهل. 

وقد نشر حساب "وينية الدولة" الفيديو مستنكراً. 

وكشف الحساب أن علاقة حب جمعت الفتاتان قبل أن تعقدا قرانهما في بلدة قرنة شهوان أمام العائلة والأصدقاء. 

وأظهر مقطع الفيديو الفتاتين في أجواء إحتفالية حيث وُضع أمامهما قوالب الكيك، إضافة إلى البالونات، وتوشّحت العروستان بالورود، وتبادلتا المحابس والقبل والعناق، وسط تواجد بعض الأفراد المشاركين في الاحتفال.

أثار الفيديو حفيظة البعض في الوقت الذي لم يثير زواج القاصرات أو غيره من الكوارث ردات فعل مشابهة. 

البعض سخر من الموضوع

البعض اعتبر أن الإعلام ينتهك حريات الناس ويستخدم الموضوع في إطار خطاب الكراهية ضد المثليين وفي ظل اشتداد النقاش عن الزواج المدني

تعليقات البعض كانت مليئة بالكراهية

حتى السعوديون امتعضوا من الأمر

البعض كان سعيداً بالخبر